اتصل بنا

إعلانات تجارية

  1. الأكثر قراءة
  2. الأحدث
  3. الأكثر تعليقا

 مدينة بندر انزلي شمال ايران

 

بندر أنزلي عاصمة الكافيار ، المدينة الساحلية الماطرة على الدوام تقع قرب مدينة رشت مركز محافظة جيلان شمال ايران و 

تحتوي على ميناءٍ للتجارة الحرة. إن بندر أنزلي لم تكن يوماً عاصمة لإيران و لكنها إستطاعت أن تحقق لنفسها شهرة عالمية كبيرة. فهذه المدينة الساحلية القاتمة مشهورة كعاصمة العالم بالكافيار النفيس. يتم تجهيز وبيع بيض هذا السمك المعروف بإسم البيوض الذهبية من خلال شركة الصيد الإيرانية وبرقابة من وزارة الإقتصاد.

مدينة بندر أنزلي تمتلك المناخ الأكثر رطوبة بين جميع المدن الإيرانية مع أمطارها الغزيرة في فصل الخريف و بداية فصل الشتاء. وبعكس باقي مدن المحافظة ففي هذه المدينة لا تتساقط الثلوج, وفي بعض الأحيان تترتفع نسبة الرطوبة لدرجة أنه ومن دون هطول الأمطار سوف تصبح الملابس مبللة ورطبة. و على رغم الأمطار فإن السكان المحليين هنا قد إعتادوا على هذا المناخ فتراهم يمشون في المنتزه ويركبون الدراجات الهوائية أو يكتفون بالجلوس على الكراسي الحجرية ليقوموا بمشاهدة السفن والقوارب التي تتجول في الميناء الموحل.  ميناء أنزلي مشهور بسبب رحلات القوارب فيه. كما أنه وفي بعض الأماكن من هذا الميناء وفي أوقات معينة من السنة تنمو فيه أزهار الزنبق الزرقاء الجميلة, إضافة لكون هذا الميناء موطن وملجأ للعديد من الطيور المهاجرة أيضاً.

السكان يتحدثون اللغة الجِيلكية كلغةٍ أم واللغة الفارسية كلغةٍ رسمية. وعلى عكس الإنطباع الذي تتركه سماء هذه المدينة الملبدة بالغيوم في قلوب زائريها فقد كان لهذه المدينة الساحلية الصغيرة تأثيرٌ كبير في تاريخ إيران المعاصر. فقد كان فيها مركز محافظة و محافظ حتى قبل مدينة طهران وغيرها من المدن الكبيرة, كما أنها كانت البوابة لأوروبا وتعتبر مسيراً تجارياً هاماً مما جلب وبشكل مباشر الإزدهار لهذه المدينة. كذلك فإن بندر أنزلي كانت أول مدينة إيرانية تُضاء بيوتها بإستخدام المصابيح الكهربائية.

 

أضف تعليق


كود امني
تحديث